الفشله اعضاء اللجنه المركزيه لحركة فتح الحلقه الثالثه

0
319

كتب هشام ساق الله – منذ اللحظه الاولى لتوزيع المفوضيات على اعضاء اللجنه المركزيه الذين طلبوا العمل وتسابقوا للحصول على مفوضيات لا لكي يعملوا فيها بل من اجل ان يستفيدوا من موازناتها الكبيره ويحصلوا على مسمى تنظيمي بدون ان يكون هناك تخطيط لهذه المفوضيات واصبح كل واحد منهم يعمل على خاطره وبدون ان تستفيد الحركه من هذه المفوضيات سواء بالعمل التنظيمي الخارجي او على صعيد الاقاليم والساحات التنظيميه او على صعيد مفوضية العمل المنظمات الشعبيه او على صعيد مفوضية الانتخابات الداخليه .

المهزله الكبرى ان يتم اقتطاع علاقات دوله ونقلها الى مفوضيه وبالمقابل نقل دوله بحجمها الى مفوضيه اخرى كانت البدايه حين تولى الاخ نبيل شعث العلاقات الدوليه في حركة فتح طالب بان تكون معه مصر كونه مصري الهوى ولديه علاقات متميزه مع النظام المصري وبالمقابل تم اقتطاع الصين من العلاقات الدوليه وتحويلها للاخ عباس زكي مفوض العلاقات العربيه ليصبح مسئول العلاقات العربيه والصين .

نعم تخبط ومهزله كبيره حدثت بالبدايات الاولى بدون ان ينسقوا مع بعضهم البعض الحد الادنى حتى ولو باجتماعات اللجنه المركزيه كيف يتم سحب الصين من العلاقات الدوليه وتحويلها الى مفوضية العلاقات العربيه لا احد يفهم مايجري وهذا ما انعكس على تضيع علاقات حركة فتح التاريخيه مع اصدقاء كثيرين من دول العالم بدون ان يتم استثمار نشاط قديم رائع قام بصنعه الشهيد ياسر عرفات ومن بعده الاخ الرئيس محمود عباس حين كان يتولى دائرة العلاقات الدوليه والعربيه في منظمة التحرير الفلسطينيه وظهر الامر في فشلنا بالعضويه الكامله في الامم المتحده وتحول دول صديقه كانت دائما تصوت لصالح قضيتنا العادله الى دول اصبحت تصوت ضد فلسطين والى جانب الكيان الصهيوني .

نعم هناك تداخل واضح وعدم تنسيق الحد الادنى وكل مفوض يمارس مايريد وكثر من الاصدقاء القدامى لشعبنا ذهب تاييدهم عن قضيتنا وحركتنا بسبب ان المفوضين لم يقوموا بدورهم وبسبب ان مرجعية الاقاليم الخارجيه والساحات مختلفه عن العلاقات الدوليه ولا احد للاسف منهم يعمل على تشبيك العلاقات مع الدول الاجنبيه والعربيه كما كانت دوما .

معقوله بلد مثل الجزائر هذه الدوله التي وقفت الى جانب قضيتنا ظالمين او مظلومين قبل الانطلاقه وبعدها اصبح تاييد حركة حماس اكبر واوسع كثيرا من حركة فتح التي نشات على ارض بلاد المليون والنصف شهيد واصبحت اكبر الداعمين لحركة حماس لدرجة انه تم افتتاح مكاتب غير رسميه وبكثير من الدول العربيه حماس تمارس دور كبير بشكل موازي لمنظمة التحرير وحركة فتح والسبب فشل العلاقات العربيه والعلاقات الدوليه واقاليم الخارج من نقل رؤيتنا وموقفنا الى هذه الدول.

نعم ازدواجيات المهمات الدوليه خربت كثيرا على قضيتنا العادله فوزارة الخارجيه الفلسطينيه التي يديرها الوزير الدكتور رياض المالكي اضافه الى مبعوثين عن الرئيس محمود عباس ومايقوم به الاخ صائب عريقات والعلاقات الدوليه لحركة فتح والعلاقات العربيه التي يقودها الاخ عباس زكي كل هذا احدثت تشابك كبير في العلاقات خسرت شعبنا وقضيتنا اشياء كثيره لانه لايوجد تنسيق الحد الادنى في العلاقات .

نعم لم تعد حركة فتح حركة التحرير الوطني الفلسطيني التي حملت راية حركات التحرر في العالم بعد الثوره الفيتناميه حركة تحرر ولم تستطع ان تحرر فلسطين وهناك ازدواجيه في الرؤيه لدول كثيره هل هي السلطه ام حركة فتح لم تعد دول كثيره تفهم كما شعبنا لم يعد يفرق بين كل هذه الاشياء المتناقضه ودائما الروايه الفلسطينيه ضعيفه في نقلها الى دول العالم والسبب التناقضات الداخليه الفلسطينيه وعدم تنسيق الحد الادنى في داخل هذا الحشد الكبير ممن يعملوا بنفس الملف .

ترى هل لو احتجنا صداقاتنا القديم في تصويت قادم في الامم المتحده كي تحصل فلسطين على عضويه كاملة في الامم المتحده ممكن ان نجد التصويت الذي كانت تحصل عليه فلسطين في قرارات دوليه كثيره اتخذت وصدمت دولة الكيان الصهيوني .

كنت اتمنى ان قام كل هؤلاء القائمين على العلاقات مع دول العالم ان خاضوا قضايا ومواضيع مسانده لشعبنا مثل قضية الاسرى المرضى في سجون الاحتلال او النواب الاسرى المعتقلين في سجون الاحتلال الصهيوني او قضايا الاطفال الاسرى او قضية الاعدامات الميدانيه هل نستطيع ان نحرك كل سفاراتنا واقاليمنا المنتشره بكل العالم في اثارة الراي العام الدولي مع قضايا فلسطينيه نحتاجها لا اظن اننا نستطيع مع هذا التناقض الخارجي .

اما على صعيد الاقاليم الفتحاويه المنتشره داخل الوطن المحتل وفي الشتات فقد قسمت بالبدايه الى اقاليم قطاع غزه والتي قادها بالبدايه الاخ صخر بسيسو ولكنه بعد فتره تم افشاله بسبب تداخلات اعضاء باللجنه المركزيه اضافه الى عدم وجوده في داخل قطاع غزه لكي يقود العمل التنظيمي وتم افشاله باتخاذ قرارات كثيره ضد قطاع غزه اضافه الى وجود مشاكل متلتله في قطاع غزه لم يتم حسمها بسبب ابتعاد السلطه عن قطاع غزه والانقسام الداخلي .

نعم فشل الاخ صخر بسيسو في ادارة شئون اقاليم قطاع غزه الثمانيه اضافه الى المكاتب الحركيه والشبيبه والمراه بسبب ازدواجية المهمه التنظيميه وتداخلات اعضاء اللجنه المركزيه فوضى تنظيميه كبيره تحملها الرجل حتى لم يعد يستطيع العمل وقدم طلب باعفائه من مهمته التنظيميه وتم قبول طلبه وتم تكليف من لم يمارس العمل التنظيمي الميداني الاخ الدبلوماسي نبيل شعث في ظل فوضى تنظيميه كبيره بعد فصل محمد دحلان .

وضعوا الدكتور نبيل شعث مفوض مكتب التعبئة والتنظيم في قطاع غزه لكي يجتس جماعة دحلان وقاد حركة فتح على الجوال والفاكس وهو طائر يلف على دول العالم وقد حدث باسمه مجزره تنظيميه باقالة الكثير من اتباع محمد دحلان وظهرت موجه من الكراهيه والحقد التنظيمي من خلال ممارسات اعضاء الهيئه القياديه العليا لحركة فتح وتم تعيين اكثر من امين سر في هذه الفوضى التنظيميه مثل الاخ يزيد الحويحي الذي كان قد تحرر من سجون الاحتلال الصهيوني ثم تم تكليف الاخ احمد نصر وبعدها تم تكليف يحيى رباح .

لم يشهد العمل التنظيمي في قطاع غزه فتره اسوء من تلك الفتره التي قسمت حركة فتح حتى في ظل الاحتلال الصهيوني ولازالت اثار تلك المرحله السيئه موجوده من خلال التجنحات التي تشكلت مثل جماعة محمد دحلان الذين جمعوا انفسهم واصبحت حالة الكراهيه لما جرى من اقصاء حاله موازيه للتنظيم في كل الاقليم والمكاتب الحركيه والمراه والشبيبه وكذلك الاسرى وتشكل في المقابل اطار مايسموا انفسهم اطار الشرعيه وحملوا هؤلاء راية الوقوف والدعم للاخ الرئيس محمود عباس وانهم ضد المتجنحين جماعة دحلان من خلال اتصالات تتم مع اعضاء باللجنه المركزيه الذين يغزوا الانقسام الداخلي ومن خلال تدخلات وتسريبات تتم لعناصر صغيره بداخل الحركه .

بعدها تقدم الاخ نبيل شعث باعفاء من مهامه التنظيميه وتم اعادة تكليف الدكتور زكريا الاغا الذي اعاد تشكيل الهيئه القياديه العليا بالاتفاق مع اللجنه المركزيه وتم افشال الدكتور زكريا الاغا من خلال اتخاذ قرارات صعبه وعدم اعطاءه صلاحيات في اعادة راتب موظف مقطوع بتقرير كيدي اضافه الى عدم اعطائه موازنات حتى يستطيع العمل بالحد الادنى وبقيت الهيئه القياديه سنه تقوم بسد ديون المرحله السابقه .

نعم الهيئه القياديه العليا والدكتور زكريا الاغا تم افشالهم وخاصه اثناء الحرب والعدوان الصهيوني على قطاع غزه وتشتيت اكثر من نصف سكان قطاع غزه الى المدارس وهدم عشرات الاف بيوت ابناء الحركه وكذلك عدد كبير من الشهداء والجرحى لم تقف الى جانبهم الحركه ولو بكلمه الله يعطيكم العافيه للاسف طالب الدكتور زكريا بموازنات اضافيه لمواجهة الظروف الصعبه ولكن بعد اكثر من شهر من بدء الحرب ارسلوا اليه 100 الف دولار اقل من الموازنه العاديه .

تلقت الهيئه القياديه العليا ضربات الضربه تلو الضربه من السلطه الفلسطينيه بدون ان يتم مناقشة هذه المواضيع داخل اللجنه المركزيه وتم استبعاد كل ابناء قطاع غزه من الهيكليات في كل الوزارات اضافه الى خصم كل انواع العلاوات بشكل اقليمي فقط في قطاع غزه في المؤسسه المدنيه والعسكريه اضافه الى انه تم احالة عشرات الاف الكوادر ممن هم اكبر من سن ال 45 عاما بشكل تعسفي وكذلك مؤامرات كثيره حدثت في ذلك الوقت والهيئه القياديه تتلقى الضربه تلو الضربه لعل اخرها قطع رواتب عدد كبير من انصار محمد دحلان بشكل مفاجىء .

نعم للاسف عمل عدد من اعضاء اللجنه المركزيه ضد قطاع غزه من خلال مواقف كثيره وتم استبعاد كل قطاع غزه اثناء لقاءات المصالحه التي حدثت مع حركة حماس واثناء الحرب والعدون بعد تمثيل القطاع باي من قيادات حركة فتح في المفاوضات التي جرت في القاهره وتم الحاق الاخ الدكتور فيصل ابوشهلا بعد ان تم تشكيل وفد حركة فتح بعدم وجود احد من قطاع غزه اصحاب الدار واهل مكه ادرى بشعابها .

اتخذت اللجنه المركزيه قرار بتشكل لجنة اشراف عليا عن الانتخابات في الاقاليم والمكاتب الحركيه وكل اطر الحركه استعدادا لعقد المؤتمر السابع لحركة فتح وقررت ان يكون اعضاء باللجنه المركزيه على كل اقاليم وتم تكليف اربعه من اعضاء اللجنه المركزيه كلا من الدكتور زكريا الاغا والاخ صخر بسيسو والاخ نبيل شعث والاخت امال حمد واعطاء كل واحد منهم الاشراف على اقليمين ولم يلتزموا بهذا القرار واعتذر من اعتذر منهم وتم تكليف الاخ امين سر المجلس الثوري وكذلك تم تكليف الاخ عباس زكي ولكن لا احد منهم حضر الى غزه والتزم بتطبيق القرار وتحمل مسئولية الامر فقط الاخ زكريا الاغا وامال حمد عضوا اللجنه المركزيه الموجودين في قطاع غزه وتم تكليف اعضاء بالمجلس الثوري بالاشراف على الاقاليم وتم اجراء انتخابات في 5 اقاليم حتى الان وبقي هناك 3 اقاليم لم يتم اجراء الانتخابات فيها .