السفراء يعملوا مندوبين للدول المستضيفه لهم ويعملوا معها ضد الشعب الفلسطيني

1
74

كتب هشام ساق الله – للاسف السفراء في كل دول العالم يعملوا مندوبين لدى الدول والاجهزه الامنيه فيها عرفانا منهم انه تم الموافقه عليهم ويعملوا مع الدول ضد ابناء شعبنا وحين نحتاجهم يقوفوا ضد ابناء شعبنا وسفاراتهم حواكير لهم ويعملوا مندوبين ضد ابناء شعبنا الفلسطيني بشكل دبلوماسي لطيف .

استغرب البيان الذي صدر عن سفيرنا في تركيا والذي حاول ان يجمل الصوره باحتجاز قيادي فلسطيني كبير لمدة 5 ساعات في المطار ومن ثم الطلب منه ان يغادر الى الاردن اين كان سيادة السفير وطاقم السفاره في تلك اللحظات ام انه اغلق هاتفه ولم يقم بالاتصال بالجهات العليا بالدوله التركيه .

الدوله التركيه اصبحت تاخذ مواقف الى جانب ضد جانب اخر فهي تتعامل بقلة احترام مع حركة فتح والسلطه الوطنيه في حين تفتح صدرها ويديها وارجلها لاستقبال قيادات حركة حماس بكل المستويات وهذا تمييز واضح في التعامل يجب ان تحتج السلطه الفلسطينيه تجاهه وكذلك حركة فتح وتتعامل بشكل مختلف مع هذا الموقف ويجب ان يتم استنكار ماجرى للطيراوي من كل المستويات ابتداء من الرئيس محمود عباس ثم باقي المستويات .

على وزارة الخارجيه الفلسطينيه تحقيق رسمي في ماجرى مع الطيراوي والتحقيق مع السفير الذي لم يتحرك طوال ال 5 ساعات التي بقي فيها في مطارات تركيا وتم اعادته الى تركيا طالما ماجرى خطا ويجب ان يتم ترتيب زياره سريعه للطيراوي وغير الطيراوي من كوادر حركة فتح حتى يتم التعامل بالتساوي مع حركة حماس وارسال رساله احتجاج رسميه من السلطه الفلسطينيه على ماجري .

لو انه صمت وسكت ولم يتحدث لكان افضل له من البيان الذي يجمل ماقام به النظام التركي وايجاد المبررات المرفوضه في عدم السماح بدخول عضو اللجنه المركزيه لحركة التحرير الوطني الاخ توفيق الطيراوي لكان افضل له والذي استغربه البيان الذي صدر عن ناطق باسم حركة فتح عامل خط رجعه ولم يذكر اسمه وعدم اصدار بيان من وزارة الخارجيه الفلسطينيه يندد بما جرى مع اللواء الطيراوي

للاسف السفراء الفلسطينيين في دول كثيره من العالم يعملوا جميعا مندوبين للدوله واجهزتها الامنيه ضد ابناء الجاليه الفلسطينيه كثير منهم بيغطرشوا وبيسمحوا بتجاوزات بحقوق الانسان ضد ابناء الجاليه وكل همهم ارضاء الانظمه التي وافقت على تعيين السفراء وعمل خطوط رجعه مع هذه الدوله اكثر بكثير من ارضاء قناعاتهم كفلسطينيين والانتصار لمواطنينا .

للاسف المواطن الفلسطيني مظلوم اينما يذهب وليس له قيمه الا في داخل وطنه وسط شعبه وعائلته ومحبيه في كثير من السفارات غير محترم وكثير من السفراء وموظفي السفارات يسيئوا للمواطن وهناك من يتامر عليه ويعملوا وللاسف دائما المواطن الفلسطنيي المظلوم على خطا وغير محترم في سفارته .

قال سفير دولة فلسطين لدى تركيا فائد مصطفى، إن الجانب التركي أكد أن منع عضو اللجنة المركزية لحركة ‘فتح’ اللواء توفيق الطيراوي، من دخول الأراضي التركية، ليس أكثر من خطأ غير مقصود، وإنه شخصية لها احترامها ومرحب بها في تركيا.

وأوضح السفير مصطفى، في بيان صحفي اليوم السبت، أن سفارة فلسطين بذلت جهودا مكثفة مع وزارة الخارجية والرئاسة التركية، لمعالجة هذا الحادث. وقال: إن ‘المكانة الاعتبارية العالية، التي يتمتع بها اللواء توفيق الطيراوي، كان يجب أن تحول دون ما حصل’.

وشدد على أن السفارة ستستمر في التواصل مع الجانب التركي عبر القنوات الرسمية لمعالجة تبعات هذا الحادث، مؤكدا عمق ومتانة العلاقات الفلسطينية التركية، وحرصنا على تعزيزها وتطويرها.

1 تعليق