اقتراح بإنشاء صندوق خيري لمساعدة مجموعة الاتصالات الفلسطينيه ههههههههههههه

0
1070

كتب هشام ساق الله – وانا اتحدث لبغلن لبنل مع احد الاصدقاء تحدثت بتهكم عن ضرورة انشاء صندوق شعبي من زبائن مجموعة الاتصالات الفلسطينيه لتقدم المساعدات والتبرعات الخيريه كي تساعدهم في زيادة ارباحهم اكثر وعدم التجبر والتوغل على ابناء شعبنا عل ملاك واصحاب هذه المجموعه المحتكره لابناء شعبنا الفلسطيني يشبعوا ويتم كبح جماع سرقتهم لابناء شعبنا وخاصه في قطاع غزه .

 

الصندوق الخيري الشعبي للتبرع لمجموعة الاتصالات الفلسطينيه شركة جوال والاتصالات الفلسطينيه وحضاره وغيرها من الشركات الي فاتحه بطنها وتقوم فقط بالربح على حساب المواطن الفقير الغلبان مش شبعانين على هذه الارباح الهائله التي يجبوها من ابناء شعبنا مستغلين انهم الوحيدين الذين يحتكروا هذه الخدمات الهامه والضروريه .

 

وهذا الصندوق الخيري انا شخصيا هشام ساق الله ساقوم بافتتاح التبرع فيه احترت بمبلغ دين مستحق لي على شركة جوال لمن ادفعه فكرت بالبدايه ان ارسله لعمار العكر رئيس المجموعه او لصبيح المصري رئيس مجلس ادارة مجموعة الاتصالات الفلسطينيه او لمدير عام شركة جوال في قطاع غزه اسماء كثيره دارت بخلي .

 

باختصار انا دفعت لشركة جوال كل حسابها الشهر الماضي دفعت لهم 5281 شيكل وانهيت العلاقه معهم فقد قال لي احدهم انك افضل زبون لدى شركة جوال وبقي لي حساب دين على شركة جوال رفضت شركة جوال ان تدفعه لي وهو مبلغ 200 شيكل فقط لاغير كنت دفعتها حين اشتركت في برنامج ال 1000 دقيقه قبل عام واشهر .

 

قال لي المدير في شركة جوال ان المبلغ الذي دفعت كتامين ينبغي ان يتم خصم ال 7 ايام من شهر 5 ونعطيك الباقي منه اكيد ان شركة جوال استفادت من مبلغ التامين مدة اكثر من عام ونصف ترى اين ذهبت الفوائد عن هذا المبلغ كم زبون يدفع مبلغ تامين ومجموعة الاتصالات تستغل هذه الاموال وتشغلها .

 

احترت وانا افكر هل اقبل اخذ هذا المبلغ ماذا سافعل به لذلك فكرت بطريقه عمليه لمساعدة هذه المجموعه بتحمل اعبائها الكبيره وزيادة ارباحها ان اتبرع بهذا المبلغ المتبقي لهذا الصندوق الذي اقترح اقامته .

 

يسرقونا صباح ومساء في كل لحظه هناك حالة سرقه ونصب باختصار يبيعوا علينا الهواء ولا يفكروا الا بسرقة ابناء شعبنا وحلبهم وسحب مبالغ ماليه منهم حتى يشبعوا ويتوقف انسعارهم وتكالبهم على المال نقترح عمل هذا الصندوق الشعبي والخيري وان يتبرع فيه من يريد ان يتبرع بنصف شيكل او بشيكل فهم يسرقوا كل الكسور العشريه لصالحهم حين تقوم بدفع الفاتوره ومن يريد ان يتبرع باي مبلغ يدفعه لهذا الصندوق عسى ان يشبع ويملئ عيونهم التراب قبل ان يموتوا اصحاب هذه المجموعه ومد راءها .