لو كنت مكان عمار العكر

0
674

كتب الصحافي عبد السلام ابوعسكر  – منذ ان قرات مقاله الاخ هشام ساق الله  قبل ثلاثة ايام حول وقف رقمه في شركة جوال و ما تعرض له من اهانة واضحة من قبل موظقي الشركة في غزة  و  انا افكر ما جاء في محتواها ان  كنت لا اتفق على ما جاء فبها من بعض المصطلحات و المردفات .

 

اكتب هذة لكلمات  لاوجهها الى الاخ و الصديق عمار العكر رئيس مجموعة الاتصالات الفلسطينية  لاقول له  :

 

لو كنت مكانك يا عمار لفتحت تحقيقا عما ورد في مقاله  الاخ هشام من انتقادات و اتهامات للشركة حيث لا يعقل ان يدفع مواطن راتبه لتغطية ثمن جهاز موبايل  يباع لديكم بضغف ما يباع في الاسواق

 

لو كنت مكانك يا عمار  لدققت و بحث ما جاء في مئات المقالات للصحفي هشام حول جودة الخدمة و التعامل مع الزبائن و اسعار المكالمات حيث  لا يوجد نار دون دخان  و لا اعتقد ان الاخ هشام لديه هواية الكتابة ضد جوال

 

لو كنت مكانك يا عمار  لاعتذذرت  للاخ هشام على الاهانة التي تعرض لها  من موظفيكم  .

 

لو كنت مكانك يا عمار لحسبت حساب ان مشغل اخر سيعمل في غزة قريبا و اعتقد انه سيكون منافسا شرسا لكم و سيقضي على احتكاركم لسوق الهواتف الخلوية   و ما سينتج عنه من عزوف عدد لا بأس به من مشتركيكم و الذهاب الى المشغل الجديد  لو كنت مكانك  لاصدرت تعليماتي لموظفي جوال بحسن معامله الزبائن و خاصة الشخصيات الاعتبارية امثال ابا شفيق هشام

 

لو كنت مكانك يا عمار  لقرأت عن هشام و انا هنا استغل الفرصة لاخبرك قليلا عن هشام  فهو مناضل اصيل  و صحفي بارع و مدون نشط  و ناشط اجتماعيا على الرغم من اعاقته الجسدية فمن في غزة لا يعرف هشام يا عمار ؟؟ اعتقد فقط موظفيك هم فقط من لا يعرفوه

و من هنا ايها الصديق انصحك ان تبادر بالاتصال بالاخ هشام  و اعتذار له عما بدر من موظفيكم  و من هنا ايضا اعلن تضامني المطلق مع الصديق و الاخ الصحفي هشام ساق الله  و استميحك عذرا اخي ابا شفيق لا استطيع ان اوقف رقمي لان البديل اسوء

 

تعليق على ماكتبه الاخ عبد السلام ابوعسكر

 

اخي وصديقي الحبيب عبد السلام ابوعسكر ابوايهاب صديقي العزيز والغالي للاسف وجهت عدة مرات رسائل الى عمار العكر مدير عام مجموعة الاتصالات منها مانشرته على وسائل الاعلام ومنها ارسلته بشكل خاص عبر احد مدراء جوال ومجموعة الاتصالات من الضفه الغربيه قدمت نصائح لهذه المجموعه ولكن الغرور والاستقواء هو مايسيطر  وسبق ان ارسل لي شهادة شكر على مقالاتي المهنيه والرساله موجود عندي وفي حوزتي وسبق ان نشرتها في وسائل الاعلام على صفحتي مشاغبات هشام ساق الله .

 

للاسف اخي ابوايهاب وجهت لعمار العكر  له ولمدير عام جوال الجديد وشرحبيل الزعيم عضو مجلس ادارة مجموعة الاتصالات وقدمت اقتراح بالحلول الى مدراء بشركة جوال ارسلوا نصها الى الضفه الغربيه بواسطة ايميل وجاء الرفض بشكل كامل حين علموا ان المقصود هشام ساق الله الذي يكتب عليهم .

 

انا اخي عبد السلام رفضت كل عروضهم بالسابق بتسهلات واشياء كثيره اشتممت منها الرشوه ولكن للاسف الشريف والذي يحترم نفسه ويتعامل معهم برجوله غير محترم في نظرهم لانهم ينظروا الى المواطنين من فوق ويعيشوا حاله من الغرور والاستقواء وسبق ان كتبت لعمار العكر انصحه بالتعامل مع الناس بتواضع وذكرت له تجربه البنك العربي في فلسطين والاردن بعد ان كان بنك الجماهير الكادحه اصبح بنك الصفوه وقلل تعاملاته بالجماهير .

 

اخي عبد السلام سبق ان انصفتهم وكتبت مقالات تشيد بهم بوسائل الاعلام وعلى صفحتي واستغرب الكثير مني فانا اتعامل مع هذا الموضوع بمهنيه عاليه احاول ان اكون منصف واحاول من ناحيه اخرى ان اكون منبر من لا منبر لهم فهم يجيشوا وسائل الاعلام بواسطة الدعايات والدعم المالي في حين من يكتب ضدهم وينتقدهم يتعاملوا معه بعدائيه غريبه وبانتقام واضح وهذا ماحدث معي .

 

سبق ان اوقفت شريحتي العام الماضي وجرى ورائي كل مدراء جوال لاقناعي بان اجلس معهم ووعدوني حين ياتي عمار العكر الى غزه سيجلسوني معه حتى يسمع ما اكتب بشكل مباشر ولكن هؤلاء المدراء يحقدوا عليه وملكيين اكثر من الملك ويمارسوا التمييز فقد سبق ان حرضوا وكلاء جوال الرئيسيين في قطاع غزه على الاتصال بي وتهديدي لاني كتبت مقال عن الموزعين وهددوا بالتوجه للنائب العام ولنقابة الصحافيين لفصلي .

 

اخي عبد السلام اشكر كثيرا مقالك وكتابتك واتمنى لك الخير ولاسرتك والحمد الله على سلامة حجتك واتمنى لها الصحه والعافيه  اود ان اقول لك انا دفعت كل ما املك هذا الشهر واستدنت من اشقائي باقي المبلغ حتى اشعر باني انتهيت بالتعامل مع هذه الشركه المستقويه المستغله لشعبنا .

 

ولن اجلس معهم او اتحدث معهم قبل ان يقوموا بتقديم اعتذار لي على وسائل الاعلام ويرفوا الظلم عن قطاع غزه وطريقة التعامل معه وانا لا ابحث لا عن جوال ولا عن أي امتيازات وساجد البديل الوطني او البديل الاخر لكي اتواصل مع اصدقائي واحبائي وساظل اكتب واكتب ولن اكرر ما كتبته بالسابق واود ان اقول لك اخي عبد السلام بان المشغل الثاني الوطنيه للاتصالات يقوموا بدراسة مقالاتي كلها ووضع علامات على كل سطر فيها واخذ العبر والعظات منها لكن للاسف شركة جوال لاتقوم باحترام من ينتقدها او يكتب عنها باي حاله من الاحوال بعد ان اشترت العديد من المواقع وهناك من يوزعوا المال باسم الاعلان في شركة جوال ومجموعة الاتصالات على مواقع لاتستحق لكي يقيموا علاقات عامه .