اعضاء اللجنة المشكله للحل النهائي لقضايا قطاع لا احد فتحاوي فيهم

0
193

كتب هشام ساق الله – اللجنه التي تم تشكيلها اثناء زيارة رئيس الوزراء رامي الحمد الله الى قطاع غزه حين تتابع الاسماء فيها لايوجد أي عضو فيها ينتمي الى حركة فتح لا من قريب ولا من بعيد وفي المقابل اعضائها من حركة حماس هم حزبيين مهنيين اعضاء في الحركه ما السبب .

 

قرات اسماء اعضاء اللجنه المشكله للحل النهائي التي تم تشكيلها فلم اجد أي واحد منها ينتمي الى حركة فتح حتى ولو بشكل عابر حتى يستطيع ان يتابع قضايا واشكاليات حركة فتح في الانقسام الداخلي ويتابع موظفي حركة فتح معقول هذا التجاهل الكبير والاستخفاف بالاف الموظفين وكانهم في الجيبه الصغيره للسلطه في حين حركة حماس عينت بداخل هذه اللجنه كل من تريدهم وجميعهم مرتبطين ببرنامج اولويات تخص الحركه .

 

اين مندوبين حركة فتح في هذه اللجنه فرئيسها الدكتور زياد ابوعمر لم يكن بيوم من الايام يتبع حركة فتح صحيح انه قريب من الرئيس محمود عباس وسبق ان نجح على قوائم حركة حماس في الانتخابات التشريعيه الماضيه كيف له ان يعرف قضايا ومشاكل الفتحاويين الجزء الهام من المعادله وهو خارج قطاع غزه وكذلك الدكتور مفيد الحسيانه هو مهندس مستقل قبل ان يصبح وزير وتم ترشيحه من قبل حركة حماس كمهني في الحكومه والثالث مامون ابوشهلا هو شخصيه مستقله ورجل اعمال  .

 

لماذا لم يتم تكليف عضو من حركة فتح يتبوء موقع تنظيمي في هذه اللجنه فاصل الخلاف هو بين حركتي فتح وحماس فاللجنه بشكلها العام تعمل لصالح حركة حماس ويشعر ابناء حركة فتح بالغياب عن عضوية هذه اللجنه ويشعروا انهم مهددين في وظائفهم واماكنهم وانهم غير مهمين في عمل هذه اللجنه .

 

يسجب ان يتم التعامل بان القريبين من الاخ الرئيس محمود عباس اين كانوا لايمثلوا حركة فتح في امور تتعلق باشكاليات تنظيميه وحزبيه لا اعرف متى سيتم تكريج كادر وقيادات حركة فتح والاستعاضه عنهم باي شخص قريب من السطله وراسها .

 

اين اعضاء اللجنه المركزيه اين اعضاء المجلس الثوري اين اعضاء المجلس التشريعي اين اعضاء الهيئه القياديه اين الموظفين الكبار في قطاع غزه المنتيمن لحركة فتح مما يجري لا احد يتحدث ولا احد يعترض على أي شيء وبالنهايه يتم تمثيل شخصيات حتى تصبح خانة حركة حماس هي الاقوى واللجنه كلها تعمل بشكل عام لصالحها على حساب الموظفين الفتحاويين في قطاع غزه .

 

اين عزام الاحمد ميسي حركة فتح من وقع اتفاق القاهره مما يجري لماذا لانسمع صوته ولماذا لا احد يتحدث في حركة فتح عما يجري هل يعرفوا جميعا حدود المؤامره المخطط لها من اجل احلال موظفين حماس محلهم واحالة عشرات الاف الموظفين على التقاعد من ابناء حركة فتح لانهم مضمونين بالجيبه الصغيره ولا احد يمثلهم ويتحدث عنهم .

 

أكد أبو عمرو نائب رئيس الوزراء في حكومة الوفاق الوطني أن الحلول تنطلق من الاتفاق الذي تم توقيعه في القاهرة وكافة الصيغ المطروحة لا تتجاوز هذا الاتفاق والجهد ينصب على اعتماد حلول تراكمية تؤدي الى حل وطني وانساني لحل الازمات.

 

يذكر أن لجنة “الحل النهائي” التي شكلت لحل القضايا العالقة في قطاع غزة عقدت اجتماعاتها يومي الأحد والأثنين الماضيين في مقر مجلس الوزراء بغزة لتدرس افكارا لحل الاشكاليات.

 

تضم اللجنة زياد أبو عمرو ووزيري الأشغال العامة مفيد الحساينة والعمل مأمون ابو شهلا، كما تضم عن حركة حماس زياد الظاظا نائب رئيس الحكومة السابقة بغزة وغازي حمد وكيل وزارة الخارجية وأمين عام مجلس الوزراء السابق محمد عوض.