القصه مش كهرباء بس كمان ماء وانترنت وجوال وغاز وبنزين واسمنت واشياء اخرى

0
84

كتب هشام ساق الله لا يعاني المواطن من موضوع الكهرباء والهبوط الى 3 ساعات كل 12 ساعه فقط لاغير ايضا مشكله مياه بسبب التنسيق بين الكهرباء والماء ومشكله انترنت وجوال وغاز وبنزين واسمنت ورواتب وتراشق اعلامي بين فتح وحماس واغلاق معابر واشياء اخرى .

 

كيف يريدوا منا ان نصمد في ظل هذا الوضع المتردي الذين نعيشة وكيف يريدوا ان نشعر ولا نفكر بالهجره والسفر وترك هذه البلد من كثر مشاكلها وزيادة المعاناه والمواطن يصاب كل يوم من حاله من الغضب والضجر والسخط من هذه الحياه وهذه الاوضاع وهذه السلبيه في التعامل مع قضايا المواطن .

 

كل الشارع يعاني من سوء الاوضاع باستثناء المجانين فقط لاغير فهم فقط من لايشعروا بسوء الاوضاع التي نعيشها وهم فقط من لايهمهم أي شيء ويعيشوا فقط بحياتهم الخاصه الذي لايستمتع بها الا هم .

 

هناك اسوء من قطع الكهرباء ووصول الامر الى 3 ساعات كل 12 ساعه والله اعلم تضل الامور على هيك او تسوء اكثر والاسوء من قطع الكهرباء قطع الماء فانا اعيش في بيت الماء لم تصلنا منذ 5 ايام وحين تاتي الماء الكهرباء مقطوعه وحين تاتي الكهرباء الماء مقطوعه والله كثير هيك والله تعبنا كمان ضعف الانترنت والقطع المتكرر للخدمه وسوء الشبكه لشركة جوال  .

 

الاسوء من كل هذه النواقص ان يشعر المواطن بان المصالحه وانفراج اوضاعنا مطوله وبعيدة المنال لو يقولوا قديش بدهم خلافات سنه سنتين ثلاثه حتى نعد انفسنا للوصول الى المصالحه وانهاء كل مشاكلنا بعيدا عن هذه المناكفه ونستوعب الامر ونبدا بالعد لانتهاء معاناتنا .

 

لا احد يعرف في قطاع غزه متى ستنتهي هذه المشاكل وهذه النواقص ولا احد يعرف متى ستدور عجلة البناء والاعمار وحل مشاكلة الغلابه الذين فقدوا منازلهم وهدمت بيوتهم وهم متواجدين بعيدا عنها بالاجار والوكالة لاتدفع ايجارات البيوت او بمدارس الايواء التابعه لوكالة الغوث او اصحاب البيوت المهدمه متى سياخذوا تعويض ليستطيعوا ان يعيدوا بيوتهم بالحد الادنى .

 

لا احد يعرف متى ستنتهي مشاكلنا ولا احد يعرف متى ستتوالى النكبات والنكسات علينا ومتى سنعيش مثل البشر ومتى سيستطيع المواطن ان يدخل في زوايا النقص في قطاع غزه قبل يومين حلت مشكلة البنزين واليوم يقال ان انبوبة الغاز سترجع الى 12 كيلو وسعرها سينخفض .

 

اليوم صديقي احتاج الى نصف كيس اسمنت ابيض سالنا عدد كبير من المحلات واكتشفنا ان ثمن نصف الكيس هو 140 شيكل فقط لاغير علما اني انا شخصيا اشتريت الكيس بعد الهدنه بايام ب 90 شيكل انظروا الى ارتفاع الاسعار وشح المواد .

 

شدي حيلك يابلد من نقص لنقص اخر ومن ازمه الى ازمه اخرى اصبحنا نعد الازمات والنواقص والنكسات ولسه بيطالبونا بالصمود والتحدي ومواجهة الحصار تعبنا من حصار انفسنا لانفسنا يامحلى الموت من الاحتلال الصهيوني وما احلى الصمود بالحروب ومواجهة كل العدوان الصهيوني وكل النقص يامحلى الاستشهاد ولكن ان نعاني بايدينا وبحصار انفسنا وبقاء الاوضاع على ما هي من استمرار الانقسام وسوء الخدمات فهذا كثير كثير كثير كثير كثير .