اختزال المجموع بشخص واحد

0
178


كتب هشام ساق الله – عاده فلسطينيه بامتياز وخاصه لدى التنظيمات الفلسطينيه استغلال نشاط احد القادة وإهمال زملائه وطرطرتهم هذا ما تقوم به حركة فتح دائما على كافة المستويات التنظيمية من اجل اشباع غريزة الاستفراد واستبعاد راي الجماعه.

في كل مرحله ومكان يكون هناك من يقوم بهذه الصفه يتم اختزال المجموع بشخص يحظى بثقة القياده يتحرك بنفس قوي وكبير ويقوم بمجمل الانجازات نيابة عن الجميع ويكون لديه الصلاحيات والقوه والقدره على اتخاذ القرارات باسم الجميع او يكون لديه الصلاحيات بانهاء هذه الاشكاليه او تلك بنفس من القائد المسئول .

في الاونه الاخيره وقبل تكليفها بعضوية اللجنه المركزيه نشطت الاخت امال حمد بهذه الصفه في قطاع غزه فتم تكليفها بمجموعه كبيره من المهام وتوصيل الرسائل للقياده والاستماع الى راي مجموعه من القضايا والاشكاليات بعيدا عن القياده التنظيميه المطرطره في قطاع غزه والمكلفه فقد باجراء التغيير التنظيمي والتطهير واستكمال تطبيق نظرية الاستحمار التنظيمي والترقيع وسياسة الاستزلام للكبار .

فقد استمعت الاخت امال الى قضية الاسرى المحررين بصفقة شاليت الاخيره المضربين في ساحة الكتيبه وابلغتهم بقرار الرئيس بحل قضيتهم واستمعت الى لجنة التلفزيون الفلسطيني وتحدثت مع المسؤولين ووضعت حلول لازمتهم الماليه ولكن مسؤولي التلفزيون تراجعوا ونكثوا بتعهداتهم معها ولعل قضية استشهاد اولاد عائلة بشير وتحركها لتبنيهم كشهداء كما ورد في بيان لجنة اقليم الوسط بتوجيه شكر لها لمساعدتهم باعتمادهم كشهداء اضافه الى رسالة التعزيه التي وصلت العائله .

جهود الاخت امال حمد عضو اللجنه المركزيه التي تنتظر موافقة المجلس الثوري لاعتمادها من اللجنه المركزيه مقدره وكبيره وصحيح ان كل جديد اله شده وحضور ولكن يتبغي ان يتم تحرك الهيئه القياديه العليا وممارسة مهامها التنظيميه بما اوكل اليها ولاينبغي الجلوس في المكاتب والبيوت ومتابعة الامور على الجوالات ينبغي النزول الى الميدان والقيام بما تقومه الاخت امال حمد فهي مكلفه بمهام تنظيميه ومفوضيه ينبغي ان تقوم فيها على مستوى الوطن .

الاخت امال حمد اصبحت مطافي يقوم بمهام الدفاع المدني والاطفاء لكل قضايا التنظيم فهي تسمع كل يوم الى عشرات الكوادر والقضايا وتدون وترسل واصبحت ساعي بريد اين اعضاء اللجنه المركزيه الاخرين من تلك الهموم والمشاكل واين اعضاء المجلس الثوري من قضايا التنظيم والهيئات القيادية فصاحب الحاجه .

اصحاب المشاكل يتوجهون الى من يستقبلهم ويستمع اليهم ويتعاطي مع اشكالياتهم ومن يمكن ان يحاول حل تلك الاشكاليات فانا ايضا اشاهد واسمع وارى مايعانيه اخرين في الاقاليم والمناطق وما يتم تحميلهم ايضا على حساب صحتهم ووقتهم وجهدهم وكان الحركه يتم اختزالها باشخاص يتحملون مسؤوليات وهموم تنظيميه ومشاكل بلد كامله .

متى سنتعامل بمنطق المؤسسه التي يمارس كل واحد من أعضائها واجبه ويتم طرح كل القضايا على الطاولة ومناقشتها واتخاذ قرار فيها يتم ارسالها الى القياده يكون بمثابة قرار يتم تنفيذه ووضع اليات لتطبيقه لان اهل مكه ادرى بشعابها .

اعرف ان هناك أعضاء في المجلس التشريعي والمجلس الثوري يمارسون نفس النماذج التي طرحته ولكن احببت ان اذكر نموذج الاحت امال الذي يتم اختزال الجميع فيه وارهاقهم كوني اعرف واسمع واطلع على بعض ما يقومون فيه .