الصحافي المصري صلاح جمعه فلسطيني الهوى حتى النخاع

0
215


كتب هشام ساق الله – تلقيت دعوه كريمه للمشاركة في حفل الاستقبال الذي يقيمه مركز الدوحة لحرية الإعلام للصحافي المصري المميز صلاح جمعه نائب رئيس تحرير وكالة الشرق الاوسط المصرية الرسمية ومراسل صحيفة الشرق الاوسط اللندنيه الذي يزور قطاع غزه بعد غياب عنها ثماني سنوات ضمن وفد برلماني عربي .

ذهب قبل الموعد الى برج الجلاء وزرت الاخوه والاصدقاء في تلفزيون الجزيره وهناك رايت ابومحمود الذي لم اره منذ ان غادر قطاع غزه الى القاهره وتعانقنا طويلا وجلسنا قبل الحفله في ضيافة قناة الجزيره وتحدثنا عن غزه وايامها وتجربة صلاح فيها وحضوره أحداث جسام جرت على ارض قطاع غزه مع بداية ألانتفاضه الفلسطينية الثانية فصلاح لم يغادر غزه امضى مدته المقرره وتجديد سنه اخرى على نفس واحد لم يغادر غزه الا حين انتهت مهمته وسافر الى مصر مره اخرى .

صلاح جمعة ابومحمود رجل طيب دمس الأخلاق طيب المعاشر متواضع الى ابعد الحدود يحب فلسطين اكثر من نفسه بل ويعشقها حتى النخاع اختير للعمل كمدير لوكالة الشرق الاوسط في فلسطين وصلها يوم 21/6/2000 وهو يعتبر خبير بالشؤون الفلسطينية كونه عمل قبلها محررا للأخبار العربية والفلسطينية في الوكاله وهو يقول حين وصل الى غزه وبدا العمل تعلم من جديد واكتسب خبره ليس لها مثيل في الشأن الفلسطيني .

صلاح جمعه الصحافي المصري المميز حضر الأحداث الجسام التي أصابت قطاع غزه زمن القصف الصهيوني للمراكز الامنيه الفلسطينيه والتوغلات والاجتياحات ونقل اخبار على مدار ال 24 ساعه لم يكن ينام فهو يقول ان المراسل للوكاله في الخارج يعمل قليلا يمضي اوقات من الراحه في هذه البلد الا ان من يعمل في فلسطين وخاصه قطاع غزه فهو يرسل اخبار اكثر من أي مكان في العالم .

صلاح جمعه ابومحمود رزق في غزه مولوده الاول محمود بعد زواج استمر خمس سنوات لذلك حمل فلسطين وغزه معه الى القاهره حين انهى مهمته فيها وورزقه الله بعدها أخوان ليصبح عدد ابنائه ثلاثه ولكن لمحمود الغزاوي الذي اصبح الان بالصف الرابع زكريات وحب خاص وهو في مثل عمر ابني محمود .

صلاح جمعه الصحافي المضياف الذي لا يترك زميلا فلسطينيا يزور القاهرة الا ويراه ويستقبله ويكون معه فهو في عمق الحدث ويحضر كل اللقاءات الفلسطينية وجلسات الحوار والمصالحة وتربطه علاقات شخصيه وصداقه مع كافة القيادات الفلسطينيه بمختلف التنظيمات وهو الان مراسل وكالة الشرق الاوسط في الجامعه العربيه مما يجعله ايضا على تماس كامل مع القضية الفلسطينية أولى القضايا الرئيسيه في الجامعه وتربطه علاقات مميزه بالشهيد الرئيس ياسر عرفات ولطالما ارسل اليه واجرى معه حوارات خاصه للوكاله وكذلك الشيخ الشهيد احمد ياسين.

في الاجتماع الاخير لوزراء دول الجامعه العربيه كانت القضيه السوريه هي القضيه المسيطره على المؤتمر الصحافي الذي عقده وزير خارجية الكويت بحضور الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي ولم يتم ذكر اسم فلسطين رغم انه على جدول اعمال وزراء الخارجيه العرب ووقف ابومحمود وسال سؤال يخص فلسطين مما أربك الجميع فصلاح يقول انه فلسطيني الهواء والمزاج والانتماء .

ابومحمود جاء الى غزه ليزور أصدقائه من أبناء الشعب الفلسطيني غير الصحافيين الذين يلتقيهم دائما في القاهره اثناء زياراتهم العديدة اليها فهو يريد ان يرى البقال الذي كان يشتري أغراضه منه واللحام والحلاق الذي حلق شعره عنده طوال فتره إقامته في غزه يريد ان يسلم على شارع عمر المختار وشارع فلسطين حيث سكن هناك مدة اربع سنوات ويتمتع بلقاء أصدقائه وجيرانه وأحبائه الذين أحبهم وأحبوه وبقيت العلاقة والعشرة معهم .

ابو محمود تحدث في اللقاء الذي أقامة مركز الدوحة عن العلاقات الفلسطينية المصرية مطمئنا الصحافيين الفلسطينيين بان أي رئيس مصري سيتم انتخابه سيطور العلاقات مع فلسطين وتكون افضل بكثير مما كانت متمنيا على كل الزملاء الصحافيين الاتصال به فور وصولهم الى القاهره وهو سيأتي للحضور ومقابلتهم فهم جميعا أخوه وأصدقاء يعتز بعلاقته معهم وقد سلمه الأخ عادل الزعنون درع مركز الدوحه تقديرا وعرفانا بدوره المميز في دعم القضية الفلسطينية .