المنكوبون من اصحاب البيوت المهدمه يرفضوا استلام كابونات الحديد والحصمه

0
33

احد اطفال برج الظافركتب هشام ساق الله – المنكوبون اصحاب البيوت المهدمه جزئيا يرفضوا استلام كابونات الحديد والحصمه ويبيعوا كابونات الاسمنت بسرعه والسبب ان اسعار الحديد والحصمه بالسوق السوداء اقل بكثير من اسعارها بوزارة الاشغال العامه ويتركوا حقوقهم وكابوناتهم ويرفضوا استلامها ويستلموا فقط الاسمنت لان اسعاره اعلى من السوق السوداء ب اربع او خمس اضعاف السعر .

نعم سالت عن خسارة اصحاب الكابونات الذين يبيعوها للتجار في الحديد والحصمه وقيل لي بان الاسعار في السوق السوداء اقل من سعر استلامها من وزارة الاشغال فمثلا طن الحديد يحسب ب 3200 شيكل والسعر بالسوق السوداء بنفس الثمن ويمكن اقل شويه وياتي واصل الى البيت وكذلك سعر الحصمه تباع عن طريق وزارة الاشغال العامه ب 110 شيكل ويمكن ان تصل المتضرر الى البيت باقل بكثير وبانواع مختلفه من هذا السعر .

الكابونات وتدفقها عبر المعابر انزل الاسعار في السوق السوداء ووصل الان مايقارب ال 1100 شيكل بعد ان وصل الى 4000 شيكل في السابق وسعر الطن الذي يدخل عن طريق المعابر الصهيونيه 520 شيكل فقط لاغير وكل دخول للاسمنت بكميات كبيره يقلل السعر بالسوق السودا ويمكن الناس الغير متضررين من انهاء وتشطيب بيوتهم .

اصحاب البيوت المدمره قام الكثير منهم بعمل اللازم لبيوتهم قبل استلام الكابونات واشتروها من السوق السوداء باسعار عاليه من اجل ان يستروا انفسهم ويقوا عائلاتهم برد الشتاء والمطر وانهوا ترميم وتعمير بيوتهم واستلام هذه الكابونات اصبح تحصيل حاصل بالنسبه لهم .

تجار الحروب من التجار يستغلوا المنكوبين ويشتروا كابوناتهم بالتبخيس بالحديد والحصمه ويقللوا الان بسعر كيس الاسمنت وتخيفض اسعاره اكثر واكثر من اجل ان يستفيدوا ويربحوا نعم هؤلاء يربحوا على كافة الاصعده ولا احد يراقب مايجري سواء وزارة الاشغال او الشرطه او الاجهزه الامنيه باستغلال المنكوبين .

طريقة التوزيع التي تتبعها وزارة الاشغال طريقه عقيمه يجب اعادة النظر فيها ومراجعتها وادخال اخرين يريدوا تعمير بيوتهم وتشطيبها وبناء بيوت جديده لهم ضمن كابونات الاسمنت التي توزع باشراف الكيان الصهيوني وموافقته على كل صاحب كابونه حسب المتفق عليه معهم ومع الامم المتحده ووزارة الاشغال وهيئة الشئون المدنيه .

ينبغي ان يتم البدء باعادة الاعمار والاعلان عن انطلاقة هذا الاعمار بالبدء بمشروع كبير ممن قام بتدميره الكيان الصهيوني وليكن برج كبير مثل برج الظافر 4 والبدء بتوريد الاسمنت والحديد والحصمه له والاعلان عن انطلاق وبدء الاعمار فيه او ببرج الباشا او البرج الايطالي المهم ان يتم البدء بمعلم كبير من جرائم الكيان الصهيوني وانطلاق الاعمار فيه حتى يعرف القاصي والداني ببدء وانطلاقة الاعمار .

تجميد عمل حكومة الوفاق والتضارب الحادث بينهم وبين وكلاء الوزارات التابعين لحكومة حماس السابقه يعطل الاعمار ويؤدي الى دخول الاحباط في قلوب المدمره بيوتهم ويعطل كل شيء ومايحدث هو تهرب من المسئوليه التاريخيه سواء لحكومة الوفاق او لوكلاء وزارة حماس او للمقاومه وهذا لا يرضى الله ولا رسوله ويزيد من معاناة المهدمه بيوتهم .

اترك تعليق :

يرجى إدخال تعليقك!
يرجى إدخال اسمك هنا