لماذا هذه المواقف المعاديه لشعبنا الفلسطيني في قطاع غزه من المملكه الاردنيه الهاشميه

0
164

فلسطين والاردنكتب هشام ساق الله – هناك مواقف معاديه من شعبنا في قطاع غزه من المملكه الاردنيه الهاشمييه واجهزتها الامنيه في الحصول على ورقة عدم ممانعه وعدم السماح لاهلها بالدخول الى المملكه الاردنيه الا بالحصول على ورقة ممانعه وهذه الورقه تحتاج الى تقصي الاجهزه الامنيه وتحتاج الى وقت طويل حتى تصدر وحين تصدر تكون محدده بمنفذ واحد ودائما يكون عدد المقبولين عدد قليل جدا وهذا الموقف المعادي يخص فقط اهالي قطاع غزه .

لماذا ياجلالة الملك عبد الله بن حسين هذا الموقف القديم المتخذ ضد اهالي قطاع غزه وهذا الحصار الذي يطال شعبنا مثلما يتم محاصرته في معبر مصر ومن قبل الكيان الصهيوني وهذا الحصار الصعب الذي يعيشه شعبنا بشكل كبير ولماذا ورقة الممانعه الامنيه للدخول الى الاراضي الاردنيه وهذه المده الطويله التي يحتاجها المواطن الغزاوي الذي يحمل القضيه الفلسطينيه على ظهره ويتحمل هو وحده الحصار والاجراءات والعداءات القديمه اليس هو وحده يحمل القضيه الفلسطينيه .

شعبنا في الفلسطيني في الضفه الغربيه والغزازوه الحاصلين على هوية الضفه واهلنا في فلسطين التاريخيه الذين يعيشوا في مدنها وقراها وكل شعبنا الفلسطيني باستثناء الغزاوي يحتاج الحصول على ورقه من المخابرات الاردنيه للدخول الى ارض الاردن الشقيق المفتوح لكل لعرب ولكن هناك ممنوع واحد هو اهل قطاع غزه يحتاجوا الى تحري امني وموافقه تستمر اشهر وواسطه كبيره كي يحصلوا على ورقة عدم ممانعه لدخول اراضيها .

يعاقبونا على اننا فلسطينيين واننا بيوم من الايام تحملنا وزر القضيه الفلسطينيه وناضلنا من اجل القرار الوطني الفلسطيني المستقل وتركونا هكذا نعاني الامرين بالحصول على ورقه للدخول الاراضي الاردنيه الشقيقه دون كل البشر لنمارس السياحه الطبيه وزيارة الاهل والاصدقاء وعمل مايقومه كل الفلسطينيين في أي مكان بالعالم والاستثناء الوحيد هم ابناء قطاع غزه .

اكثر المقصرين بحق شعبنا هم السلطه الفلسطينيه في الضفه الغربيه الذين يميزوا بالتعامل مع شعبنا الفلسطيني ويتركوا الامر هكذا بتمييز واضح وبدون حل هذه المشكله التاريخيه بجعل ابناء قطاع غزه منبوذين ومطلوبين للاجهزه الامنيه الاردنيه دون البشر من كل شعبنا او بكل العالم .

انه عار على السطله الفلسطينيه ان يتم التمييز بين مواطنيها والتعامل بهذه الصوره والدرجه الدنيا بالتعامل من قبل الاجهزه الامنيه الاردنيه والنظام الاردني فالغزاوي متهم حتى تثبت برائته ولا احد يطالب بحق الناس بالدخول الى الاردن والعيش مثل البشر وهذا حصار يضاف الى حصار حصار جديد .

كلمني صديقي الاسير المحرر من الضفه الغربيه والذي تم ابعاده الى قطاع غزه منذ ثلاث سنوات هو واكثر من 250 اسير محرر يحاولوا الوصول الى زيارة الاردن وتقدموا بطلبات اكثر من مره وهناك رفض متواصل يريدوا ان يشاهدوا شقيقاتهم واخوانهم وامهاتهم وابائهم الذين لايستطيعوا الوصول الى غزه المحاصر ويرفض طلبهم رفضا كاملا ويحتاجوا الى واسطات كبيره رغم انهم ناشدوا كل المسئولين في السلطه الفلسطينيه .

اناشد جلالة الملك عبد الله الثاني هذا الرجل المناضل الذي لايرضى الظلم والحصار لشعبنا الفلسطيني والذي ارسل الى قطاع غزه مستشفى ملكي عسكري يقدم الخدمات لكل شعبنا الفلسطيني ان يسهل الامر على ابناء شعبنا ويلغي هذه الورقه والممانعه الامنيه المفروضه فقط على شعبنا في قطاع غزه وان يخفف من الاجراءات المفروضه على قطاع غزه وابنائه ويسهلوا هذا الامر بشكل يرفع عنهم الحصار ويسهل امكانية سفرهم عبر الضفه الغربيه الى الاردن اسوه بشعبنا في الضفه الغربيه .

واناشد الاخ الرئيس محمود عباس ووزراء سلطته ان يسهلوا الامر ويتحدثوا عن هذه الاوراق المطلوبه والتي تتطلب وقت طويل ومصاريف ماليه كثيره وان يتعاملوا مع شعبنا في الضفه الغربيه اسوه بقطاع غزه وان يعملوا على حل مشكلة الجرحى والمرضى والذين يريدوا رؤية اهلهم ويجمعوا اسرهم ويتلقوا العلاج على حسابهم ويقوموا بزيارة الاهل والاقارب .

لقد قطعت قلبي اختي العزيزه ام احمد الياسر حين قرات صفحتها صدفه وهي تناشد الرئيس محمود عباس بان يسهل جمع اسرتها وان يسهل حصولها على ورقة الممانعه لدخول الاردن الشقيق وهذا ماكتبته على صفحتها .

مناشدة للرئيس محمود عباس
فخامة الرئيس / محمود عباس
رئيس منظمة التحرير الفلسطينية، رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية حفظه الله ورعاه
تحيةالوطن ،،،
سيادة الرئيس انا ابنتكم نيللى غانم اتقدم بخالص تحياتي واحترامي لفخامتكم ولكل الشرفاء في هذا الوطن على جهودهم المبذولة لإعلاء كلمة الحق ونصرة للشعب الفلسطينى”.
اود ان اعلمكم سيدى الرئيس اننى اسكن بغزة ولدى 9 ابناء والان زوجى وسته من ابنائى فى المملكة الاردن الحبيبة وكلهم صغار اكبرهم فى صف سادس واصغرهم عمرها سنتين ومن سنه لم اراهم وتقدم زوجى قبل الحرب بعدم ممانعه لى ولثلاثه من ابنائى ولكن لم يصح لنا اللسفر بسبب الحرب واغلاق معبر مصر الدائم وانتهت عدم الممانعه ولقد ققام زوجى بتجديد عدم الممانعه لى ولابنائى الثلاثه المتبقين معى ولكن ايضا معبر رفح مغلق واود ان اكون مع ابنائى علما بان ابنائى الذين معى راحت عليهم اللسنه الدراسيه ووضعى سيء جدا ووضع ابنائى بدونى فى الاردن سيء جدا وحتى هذا الوقت وانا ما زلت اسعى لحل مشكلتي ولكن دون جدوى والطريقه الوحيدة لاكون مع ابنائى هى التنسيق لى انا وابنائى الثلاثه ( نور 16 سنه ) و (احمد 15 سنه) و (عبدالله 13 سنه) للخروج من معبر ايرز
سيادة الرئيس ولأنك خير من تقدر أبنائكم اتوجه إليكم كأب وقائد لشعبنا الصامد بضرورة التدخل المباشر واتخاذ إجراءاتكم وقراراتكم الموقرة لجهات الاختصاص لجمع شملى انا وابنائى الذين يحتاجون الى
سيادة الرئيس اتوجه إليكم اليوم بأمل كبير وثقة بشخصكم الكريم للتدخل الفوري لإنهاء معاناة دامت لأكثر من سنة ومازلت انتظر بأمل وصبر لوضع معالجة فورية من اجل ان اكون مع ابنائى ويلتم شمل العائله وهذا الأمر متروك بين يديكم سيادة الرئيس.
وتفضلوا بقبول فائق الاحترام
ابنتكم / نيللى غانم ( ام احمد الياسر )