سلامات للصحافي والكاتب والقيادي الفتحاوي الكبير يحيى رياح

0
170


كتب هشام ساق الله – تم يوم امس تحويل الصحافي والكاتب والقيادي الفتحاوي الكبير يحيى رباح عضو المجلس الثوري السابق لحركة فتح وعضو الهيئة القياديه العليا في قطاع غزه مفوض الإعلام والثقافة على عجل بعد ان أجريت له عملية جراحيه في مستشفى القدس ودخل بعدها في غيبوبه وتدهورت حالته الصحية مما استدعى الى تحويله الى مستشفى داخل فلسطيني التاريخيه على عجل .

القيادي الفتحاوي يحيى رباح تعب كثيرا قبل ايام جراء الم شديد اصابه مما ادى الى نقله في حاله عاجله الى مستشفى القدس لعمل الفحوصات الطبيه التي تقرر اجراء عمليه جراحيه عاجله له ودفع مبلغ 6000 شيكل كدفعه على الحساب في مستشفى يفترض انها ملك لمنظمة التحرير الفلسطينيه وتابعه لمؤسسة الهلال الاحمر الفلسطيني وهذا المريض هو عضو المجلس الوطني الفلسطيني وكذلك عضو سابق بالمجلس الثوري وكاتب وأديب وهو شخصيه معروفه .

هذا المبلغ إربك مدير مكتبه الذي رافقه الى المستشفى فلم يتوفر معه المبلغ وحالة مديره لا تسمح بسؤاله على المبلغ المطلوب مما دعاه يتصل بقيادات كبيره في حركة فتح طالبا منهم المساعده وتوفير المبلغ المطلوب الا انه فوجىء برد القيادي الكبير بعدم توفر سيوله لدى قيادة فتح في قطاع غزه لدفع هذا المبلغ كمان ان بند المرض غير موجود بلائحة الصف المالي .

مما اضطر مدير مكتبه الى استدانه مبلغ 2000 شيكل ليتم وضعها في خزينة مستشفى القدس بتل الهواء بمدينة غزه حتى يتم إجراء العمليه وتم الاتصال بقيادي اخر من حركة فتح ليس عضو بالهيئه القياديه العليا والحديث مع حول الامر والذي وصل بسرعه كبيره الى المستشفى وقام بعمل كل المطلوب والاتصال بادارة المستشفى وقام بعمل اللازم .

وبعد انتهاء العمليه الجراحيه للصحافي والقيادي الفتحاوي يحيى رباح تم تهنئته من قبل الهيئة القياديه لحركة فتح من خلال ارسال رسائل عبر الايميلات وأرسلت اليه بوكيه ورد باسم الهيئه القياديه على المستشفى مشكوره دون ان يتوجه أي منهم الى الوقوف الى جانبه عملا بالزماله ومدرسة المحبه والاخوه في حركة فتح .

وكانت قد اقامت الهيئة القياديه حفل غذاء كبير في مطعم السماك على شاطىء بحر غزه لعضو اللجنه المركزيه لحركة فتح الاخ نبيل شعث مفوض العلاقات الدوليه وعضو لجنة الاشراف على العمل التنظيمي في قطاع غزه حضره عدد كبير من القيادات التنظيميه للحركه .

دخل الصحافي والكاتب يحيى رباح في غيبوبه وساءت حالته مما استدعى الى تحويله الى داخل فلسطين التاريخيه على عجل وعمل كافة الاجراءات اللازمه بعد تدخل مباشر من مكتب الرئيس الفلسطيني وعدد من القيادات الفتحاويه .

الجدير بالذكر أن الكاتب المحلل السياسي يحيى رباح قد شغل عدة مناصب قيادية في منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية فقد كان مديرا عاما للإذاعات في منظمة التحرير الفلسطينية، وسفيرا وعميدا للسلك الدبلوماسي في الجمهورية اليمنية ومحافظا في الرئاسة الفلسطينية.

وليحيى رباح مقال يومي وثابت يعالج الوضع السياسي الفلسطيني والمجتمعي يتم نشره في صحيفة الحياه الجديده وتقوم بنشره كافة مواقع حركة فتح الالكترونيه .

تمنياتنا بالشفاء العاجل والعوده السريعه للاخ المناضل ابومحمد والعوده الى مقالاته وكتاباته وعمله التنظيمي بأسرع وقت وتمنياتنا بالسلامة للذين لم يقفوا الى جانب زميلهم في محنته وازمته المرضيه وكلنا امل ان لا يصيب احد منكم أي مكروه وان لا يحوجه الى احد ليساعده ويتمنن عليه سواء بإجراء تحويله او توفير مبلغ من المال حتى يسد حاجته .