اقرار قانون التقاعد المبكر خبر مر بدون أي ايضاح في جلسة حكومة الوفاق الوطني الاخيره

0
157

حكومة رامي الحمد اللهكتب هشام ساق الله – اوردت وسائل الاعلام بيان حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني ومر البيان والحدث هكذا بدون أي نوع من الايضاح فقد صادقت الحكومه على قانون التقاعد المبكر وبراءة الذمه للكهرباء قرات الخبر والبيان وبحثت عن التفاصيل فلم اجد أي شيء يتحدث عن القانون الذي تم اقراره وتفاصيل ماتم اقراره وادركت ان خازوق جديد ينتظر الموظفين وخاصه ابناء قطاع غزه سيتكشف بعد فتره بسيطه من هذا الاقرار .

هل انتبه جمهور الموظفين الى ماورد في خبر الحكومه وهل احد منكم حلل ماتبع هذا القرار من احداث من اعتقال بسام زكارنه ونائبه العنبساوي وهل لهذا الامر ارتباط في اقرار هذا القانون اولا ام ان الحكومه صادقت على قانون مجهول بدون تفاصيل يتم طرحها للنائب العام نعم هناك مؤامره كبيره متدحرجه سيتم كشفها قريبا يتم فيها احالة الاف الموظفين من المؤسسه المدنيه والعسكريه كما قيل سابقا في عهد سلام فياض رئيس الوزراء المنصرف .

اخراج نقابة الوظيفه الحكوميه واعتقال بسام زكارنه رئيسها مقدمه لتمرير هذا القانون الذي لانعرف تفاصيله ويتوجب على الجميع الحيطه والحذر فهذا مستقبل ابناء واسر الموظفين قبل ان يكون مستقبل الموظفين انفسهم وهذه خطوه سيعقبها اشياء كثيره حتما وربما تكون ضربه قاسمه توجه لقطاع الموظفين في قطاع غزه خاصه في ظل البطاله الخانقه التي يعيشها شعبنا وسط الحصار والتهميش والانقسام الداخلي الذي نعيشه .

ومايزيد تخوفاتنا تجاه مؤامره ستحدث قريبا انه تم تهيئة مسرح الحدث بتعيين رئيس لمجلس ادارة هيئة التقاعد الفلسطيني احد المقربين جدا من الرئيس محمود عباس الدكتور احمد المجدلاني عدو الموظفين الاول ليطبق هذا الحدث الكبير ويسهل تنفيذه وتمريره كما تريد الحكومه .

لا اريد ان احلل واتوقع ولكن ينبغي ان يتم نشر القانون وتفاصيله واعطاء الموظفين الحق في الموافقه عليه او رفضه وعدم فرضه بشكل ملزم على كل من تنطبق عليه شروط هذا القانون وينبغي ان يتم مطالبة رئيس حكومة الوفاق ان يوضح هذا الموضوع اكثر واكثر وان يتم نشر القانون الذي صادقت عليه الحكومه الفلسطينيه وعلى وسائل الاعلام ان يتم متابعة الامر لما فيه تاثير ومخاطر ستطال عشرات الاف الموظفين الذين سيتم فرض التقاعد المبكر

اين دور المجلس التشريعي الفلسطيني وكتلة فتح البرلمانيه وباقي الكتل الاخرى هل سيبقوا نايمين في العسل او انهم سياخذوا دورهم مره واحده مثل ذكر النحل ويتركوا ذكرى جميله نتذكرهم بالحفاظ على حقوق قطاع كبير من ابناء شعبنا من الموظفين المدنيين والعسكريين .

وكان قد صادق مجلس الوزراء الفلسطيني الثلاثاء على ‫مشروع‬ نظام آلية تطبيق براءة الذمة لقطاع الكهرباء، وتوصيات اللجنة الفنية ‫#‏للتقاعد‬ المبكر.

وقال المجلس في جلسته اليوم إن تطبيق براءة الذمة لقطاع الكهرباء يأتي “في إطار حرص الحكومة على القيام بواجبها لخدمة المواطن ‫‏الفلسطيني‬، وتوفير الخدمات الأساسية له، وإيجاد الحد الأدنى من التوازن بين مصلحة المواطن ومصلحة مزودي خدمة الكهرباء‬ من الشركات والهيئات‬ المحلية، التي تنعكس في المحصلة على المصلحة العامة”.

بدون أي تفاصيل او معلومات اخرى غير الذي ورد في البيان الحكومي بهذا الشان والامر متروك للجميع للتحليل والبحث والتمحيص بهذا الامر .