الله يرحم ايامك يا امي

0
882

احبك يا اميكتب هشام ساق الله – منذ ايام وانا اتذكر امي رحمه الله فقد توفيت قبل 5 سنوات في شهر رمضان واتذكر ايامها الحلوه وكلها الشهي وحلوياتها الرائعه وكل ماكانت تفعله معنا فقد كان اشطر من اشطر وزير ماليه في العالم حين احسب امكانياتنا في ذلك الوقت واحسب ماكانت تفعله اقول الله يرحم ايامك يا امي نعم كانت الحياه سهله وبسيطه في تلك الايام الحلوه والجميله .

كل واحد فينا له ذكريات مع امه بشكل خاص اكثر من أي شخص اخر فهي مستودع اسرار الاسره ومحور نشاطها وهي اكثر من يستمر الانسان بتذكره حتى بعد ان يصبح كبير السن ويظل طوال الوقت لايستزكي ولايستمتع الا بطعام وطبخ والدته حتى وان كانت زوجته تعلمت منها وطورت ادائها ولكن تظل الام وذكرياتها وكل شيء يخصها هي اجمل الذكريات الله يرحم ايامك يا امي .

تذكرتها اليوم بقوه في الجمعه اليتيمه “اخر جمع شهر رمضان ” كانت تستيقظ باكرا وتقوم بعجن كميه كبيره من الخبز وخبزه ووضعه في سله وكانت ترسل شقيقاتي الى باب مسجد السيد هاشم لتوزيعها على الفقراء ومن كانوا يقفوا في ذلك الوقت امام هذا المسجد انا لا اعرف ان كان هذا نذر او عاده كانوا يقوموا فيها اهل غزه انذاك او ماذا رغم مرور الوقت وتغير العادات الا ان هناك من يقوم بتوزيع الخبز في الجمعه اليتيمه وامام مسجد السيد هاشم حتى هذه الايام .

رحمها الله كانت تحضر في شهر رمضان لهذا الشهر الفضيل قبل اشهر وتجهز كل شيء ففي مثل هذه الايام تكون جهزت الفسيخ لاول ايام العيد وكانت رحمها الله هي من تصنعه في البيت فسيخ خاصه ولذيذ ليس كفسيخ السوق كانت رحمها الله تشتري السمك وتقوم بتفسيخه قبل رمضان باشهر وحين ياتي رمضان يكون الفسيخ جاهز واجمل مايكون .

الله يرحم ايامك يا امي كانت تجهز نفسها في مثل هذا اليوم او اليوم التالي لعمل الكعك والمعمول وكانت تبث السميد وتخمره وتحضره من اجل ان تصنعه يوم وقفة عيد الفطر المبارك وكانت رحمه الله لاتصنع كميه بسيطه فقد كانت تصنع كميات كبيره وتبقى هي وشقيقاتي وزوجاتنا تصنع الكعك حتى بعد اذان المغرب .

حين قلت انها رحمها الله افضل من أي وزير ماليه ورجل اقتصاد في العالم فهذا صيحي وحقيقه كيف لامراه زوجها موظف حكومي ولديها 9 ابناء اربع اولاد و 5 بنات و تستطيع ان تعيش وتتقضى بهذا الراتب بدون ان تكون مديونه وتقوم بعمل كل مايفعله بيت التاجر الكبير او الرجل الغني فعلا كانت امراه رحمها الله مدبره وتبرمج امكانياتها طوال السنه كي لايشعر ابنائها انهم اقل من أي احد في الحاره او العائله .

رحمها الله واسكنها فسيح جنانه كانت تجهز ملابس العيد للبنات والاولاد تخيط بعضه وتشتري البعض الاخر فما ياتي العيد الا كل واحد فينا له ملابس للعيد وكندرة العيد وقشاط العيد وكل شيء جديد للعيد حين اسرح وافكر كيف كانت تستطيع هذا وانا اليوم موظف وراتبي عالي وكيف افعل مع اسرتي وابنائي وباخر الشهر لا يوجد معي أي شيء اقول دائما الله يرحم ايامك يا امي ويسكنك فسيح جنانه .

الله يرحم ايامك يا امي كنا نجهز قائمة بطبخات ووحمات شهر رمضان كان لدينا برنامج وحمات كل واحد فينا من الاولاد والبنات ونضعها وكانت تلبي كل رغباتنا وتقوم بعمل كل الاكلات والحلويات ابتداء من الكنافه مرورا بالقطايف وانتهاء بكعك ومعمول العيد الي بالعجوه والي بالجوز والي بالحلقوم رحم الله ايامك يا امي واسكنك فسيح جنانه ان شاء الله .

دائما الايام الحلوه والجميله نتذكرها ونتذكر كل تفاصيلها الجميله ونترحم عليها لانها لن تعود ودائما كلما اكلت اكله لذيذه او اشتهيت اكله لاتقوم زوجتي بعملها اتذكر ايام امي الجميله فهي تعيش معنا في كل تفاصيل حياتنا ولن تغادرنا ابدا حتى نغادر الدنيا ودائما اذهب الى شقيقاتي حين اشتهي بعض الاكلات التي كانت تصنعها ودائما نتذكرها الله يرحم ايامك يا امي .