هي الي طلع مع الهباش

0
64

غزه تتحدى العدوانكتب هشام ساق الله – حاولت ان اقنع نفسي بعدم الكتابه عن التصريح الغير مسئول والغير مناسب الذي اطلقه قاضي القضاه الشرعيين والرجل القوي في حظوة الرئيس محمود عباس حول اخراج زكاة المال وصدقة الفطر لصالح قطاع غزة بتصريح صحافي في ظل هذا الوضع الصعب والخطير الذي يعيشه شعبنا ولم افهم ابعاد هذا التصريح ولا مدلولاته ولا لماذا تم اصداره .

كان بامكانه ان يصدر تعليماته بهذا الخصوص بدون ان يصدر تصريح صحافي يوجه فيها الاهانه لكل ابناء شعبنا الفلسطيني في ظل نزيف الدم وضربات المقاومه وفي ظروف كله غزه وكرامه ورجوله ان يتحدث فيها الهباش عن ارسال زكاة المال وزكاة الفطر وجمع تبرعات لشعبنا الفلسطيني المحاضره والمكلوم في قطاع غزه .

هؤلاء يعتقدوا انهم حين يكونوا في مواقع المسئوليه يريدوا ان يزايدوا ويكسبوا على حساب شعبنا الفلسطيني والدماء النازفه التي تنزف في الشوارع وكانه يعيش في كوكب اخر بدل ما يدعو الى الجهاد والقيام بعمليات ضد الكيان الصهيوني والقيام بعمليات استشهاديه ويدعو الى انتفاضه في كل الوطن ويحث المسلمين على الجهاد يطالب بان يتم دفع زكاة المال وزكاة الفطر لاهالي قطاع غزه .

يتعاملوا مع جزء من الوطن على انه في كوكب اخر ولا يتعاطفوا معه بالشكل المطلوب وبالطريقه المحترمه التي تليق بنضال واستشهاد وعطاء ابناء شعبنا الذين يدافعوا عن الامه الاسلاميه والعربيه والشعب الفلسطيني كله ويسطروا في عطائهم ومقاوتهم ايات من الفخار والرجوله وبالنهايه يريد ان يجمع زكاة المال وزكاة الفطر من اجل مساعدة المساكين في قطاع غزه .

اشعر بالخجل والعار من مواقف كل القيادات الفلسطينيه بالتفاعل مع مايحدث في قطاع غزه واشعر بالتقصير الكبير بكل مايقوموا فيه واشعر انهم ينتظروا اللحظه التي ينتهي فيها قطاع غزه بمقاومته وبكل شعبنا حتى يصلوا علينا صلاة الغائب ويعيلوا من تبقى منهم وبالاخر الهباش يريد ان يساعدنا ويساعد المنكوبين بزكاة المال وزكاة الفطر أي اهانه هذه التي وجهها والتي تمر هكذا بدون ان يعلق عليها احد .

حقنا كشعب منكوب ان ناخذ من اموال الركاز والبترول والذهب فلنا حق فيه ويجب على الدول الاسلاميه والعربيه وكل ابناء شعبنا ان يدفعوا من حر مالهم وليس بمنطق زكاة مالهم او زكاة الفطر يجب ان يدفعوا لدعم الجهاد والمقاومه واغاثة الملهوفين وتشجيع النضال من اجل تحرير فلسطين كل فلسطين .

دعا قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية الدكتور محمود الهباش إلى إخراج صدقة الفطر وزكاة المال لصالح دعم قطاع غزة، من أجل تخفيف آثار العدوان الإسرائيلي المستمر على القطاع.

وقال الهباش، في بيان صحفي، إن تخصيص صدقة الفطر وزكاة المال لصالح أهلنا في قطاع غزة جائز شرعا، ويعتبر من أفضل القربات عند الله تعالى.

وأعلن أن الرئيس محمود عباس أصدر توجيهاته للحكومة من أجل تنظيم حملة لجمع الزكاة عبر وزارة الأوقاف وصندوق الزكاة، وتخصيصها لتوفير المتطلبات الطبية والإغاثية لأهل القطاع المنكوبين.