85 متنافس على عضوية لجنة اقليم غرب غزه

0
70

فتح اكبركتب هشام ساق الله – حسب المطلعين ومن يعدوا عدد المتنافسين على عضوية لجنة اقليم غرب غزه في مؤتمرهم الذي سيعقد خلال الايام القادمه والذي لم يتحدد موعده بشكل نهائي بلغ عدد الذين ينون الترشح لعضوية لجنة اقليم غرب غزه 85 متنافس رغم انه لم يتم حسم اسماء اعضاء المؤتمر بشكل نهائي فلم يتم تحديد اسماء كوادر الشبيبه والمكاتب الحركيه حتى الان .

مؤتمر اقليم غرب غزه كان من المقرر ان يتم عقده وافتتاحه كاول اقليم على مستوى قطاع غزه ينهي انتخابات مناطقة التنظيميه العشره يوم الاربعاء القادم ولكن تاخر ربما سيتاخر الموعد يوم او يومين حتى يتم حسم باقي اعضاء المؤتمر والانتهاء من اختيار الكفاءات التنظيميه للشبيبه والمكاتب الحركيه وتعليق اسماء اعضاء المؤتمر بشكل نهائي وفتح باب التشرح لعضوية المؤتمر وتقرر ان يقام في منتجع البيدر في منطقة الشيخ عجلين على شاطىء بحر مدينة غزه والذي يمتلكه الاخ المناضل ماهر شملخ احد كوادر حركة فتح في قطاع غزه .

منذ ايام وهناك اتصالات كثيره تتم بي واصدقاء واحباء يطالبوني بانتخابهم او التوصيه او الحديث مع اصدقاء واخوه على انتخابهم والجميع يعتقد اني انا عضو بمؤتمر اقليم غرب غزه فقد اتصل بي الاخ الصديق المناضل امين سر الاقليم الاخ عبد الحق شحاده وسالني هل ارغب ان يتم تسجيلي في مؤتمر اقليم غرب غزه حيث اسكن انا ضمن حدود الاقليم الجغرافيه وكنت بالسابق عضو مؤسس في لجنة اقليم شرق مدينة غزه وقلت له لا اريد بشكل جازم اني لا اريد ان اكون عضو في المؤتمر .

هناك زيارات وعلاقات عامه وحديث وتربيطات تتم بين الذين يرغبوا بترشيح انفسهم بشكل حثيث ويتم الاتصال وزيارة بعضهم البعض وهناك حركة غير عاديه تتم في اقليم غرب غزه وهناك اجواء انتخابات فعليه ووضاحه رايت اليوم في مقر الصليب الاحمر عدد من الاخوات والاخوه الذين سيرشحوا نفسهم في هذه الانتخابات وهم يمارسوا تضامنهم مع اهالي الاسرى والمضربين عن الطعام من المعتقلين الادرايين منذ 61 يوم بشكل متواصل .

العدد الذي ينوي التنافس على المقاعد ال 15 من اعضاء لجنة اقليم غرب غزه حسب النظام سيتم اختيار فقط 11 عضو بلجنة الاقليم كبير جدا وهذا ينذر بعدم اعطاء المجال والفرصه للكوادر المتميزه كي تنجح ويؤدي الى ظهور كوت تنظيميه ستؤدي الى تكسير وتحطيم عدد كبير من المترشحين وستؤدي في النهايه الى نتائج غير سليمه .

حسب ماعلمت فان اعضاء لجنة الاقليم وامين سر الاقليم الاخ عبد الحق شحاده اضافه الى اعضاء سابقين في لجنة الاقليم وكوادر متميزه بلجنة الاقليم ومحسوبين على مايسمى بتيار الشرعيه واخرين محسوبين على تيار محمد دحلان المفصول من حركة فتح وهم بالمناسبه مجموعتين حسب ماعلمت اضافه الى امناء سر المناطق التنظيميه واعضاء لجان المناطق الذين عملوا في التنظيم منذ سنوات طويله وتحملوا اعباء المرحله ضمن المترشحين لهذه الانتخابات .

وعلمت ان عدد من المتنافسات من نشيطات الحركه في الجانب النسائي حيث هناك اماكن مضمونه للمراه سيتم التنافس عليها حسب قرارات مؤتمر الحركه الاخير الذي انعقد قبل 5 سنوات في مدينة بيت لحم وهم من نشطاء الشبيبه والمؤسسات المجتمعيه وقيادات مناطق سابقين وكوادر شبيبه اضافه الى اعضاء لجان الاقليم الحاليين والسابقين .

مايميز مايجري ان كل المتنافسين او جلهم الاكبر من الكوادر المتعلمه والمثقفه اضافه الى اسرى محررين خرجوا من سجون الاحتلال الصهيوني خلال فترات مختلفه ضمن المترشحين والكل يتحرك من اجل استقطاب اكبر عدد من الاخوه والصدقاء والاعزاء من ابناء الحركه .

ويبلغ عدد اعضاء مؤتمر اقليم غرب غزه قبل الحسم النهائي حتى الان 420 عضو كان من المقرر حسب لجنة الاشراف التنظيميه التي يقودها الاخ المناضل الدكتور عبد الله ابوسهمدانه ان يكون مابين 170 كادر الى 180 الا ان هناك اعتراضات ووجهات نظر ادت الى رفع هذا العدد الى 420 عضو ولازالت هناك اضافات .

وقد تم تشكيل لجنة تنظيميه ثمانيه تتكون من امين سر الاقليم الاخ الاسير عبد الحق شحاده وعضوية كل من الاخوه اللواء عبد الله ابوالهنود والاخ اللواء جمال طرويه ابونادر والمهندس عزمي الخزندار والاخ المناضل هاني ابوزيد والسفير السابق الدكتور عمر شلايل والمهندس المتقاعد محمود مطير والاخت المناضله نبراس بسيسو عضو الهيئه القياديه العليا مسئولة ملف المراه من اجل التحضير ووضع اللمسات النهائيه لعقد المؤتمر واجراء الانتخابات الاولى في اقاليم قطاع غزه باقليم غرب مدينة غزه .

نتمنى ان يتم تخفيض عدد المتنافسين بالتوافق وترك الفرصه لبعضهم البعض من اجل ان تخرج هذه الانتخابات بنتائج سليمه وتؤدي الى استنهاض حركة فتح وتحقيق الاهداف المرجوه لها واختيار قيادة تنظيميه قادره على تحمل اعباء المرحله المقبله وتستطيع الوصول الى عضوية المؤتمر السابع للحركه واجراء تغيير جوهري في حركة فتح يمكن الحركه بالعوده من جديد لتحلق وتتجاوز كل المحن والعقبات التي مرت فيها الحركه خلال الاعوام الخمسه الماضيه .