كيف سيتم اثبات واقعة التجنح على المتجنحين في حركة فتح

0
71

قنبلهكتب هشام ساق الله – اللجنه التي تم تشكيلها من اللجنه المركزيه لحركة فتح للقضاء على التجنح بداخل الحركه واتخذت وستتخذ مجموعه من القرارات بفصل عدد من ابناء حركة فتح وكوادرها بتهمة الولاء لشخص محمد دحلان والتجنح لصالحه لا احد يعرف كيف سيتم الامر ووفق ماذا سيتم محاسبة هؤلاء الكوادر .

المؤكد ان هناك تقارير غير اخلاقيه يتم رفعها من قبل معارضين لهؤلاء الاشخاص بتهمة الولاء والانتماء والتجنح لصالح محمد دحلان وهذه التقارير والاسماء سيتم تداولها ودراستها ويفترض ان يتم استدعاء المتهمين وسماع اقولهم ومن ثم رفع هذه الاستنتاجات والتحقيقات للجنه المركزيه حتى تتخذ قرار بهذا الخصوص .

قيل ان هناك قرار بتشكيل اللجنه الفرعيه في قطاع غزه وانها ستبدا بالاجتماعات واتخاذ القرارات وفق ماتم تزويد اللجنه المركزيه بتقارير كيديه وغير كيديه بخصوص تجنح عدد كبير من الكوارد التنظيميين لاتخاذ قرارات بحق هؤلاء المتجنحين ويجب اعلان اسماء اعضاء اللجنه ويجب ان تسجل كل لقاءاتها ويتم فتح محاضر بكل اللقاءات التي تتم حتى يتم ضمان حق عضوية كل الكادر المتهم بهذه التهم قبل ان يتم اصدار قرار بهذا الشان .

للاسف كل كوادر الارض المحتله وخاصه ابناء قطاع غزه اسمائهم مسجله على الثلج وتسيح دائما مع كل استحقاق ولايوجد تدوين وكشوفات وسجلات باسماء وتاريخ انتماء كل واحد منهم اضافه الى مرتبته التنظيميه واشياء كثيره ولكن هناك من يقوموا بعمل سجلات وتواريخ للمختلفين معهم الذين يريدوا اقصائهم وازاحتهم عن الطريق .

المؤكد ان الهدف من هذه اللجان ان يتم اقصاء كل المعارضين والمختلف معهم عن الطريق ومنعهم من حضور اجتماعات المؤتمر السابع للحركه المزمع عقده بعد شهرين من تاريخه وعدم افساح المجال لاي منهم من التنافس بكل المستويات التنظيميه من اجل ان يخلو الجو والمكان لهؤلاء الذين كتبوا التقارير وصاغوا التهم واستندوا الى اوهامهم واحقادهم في ازحة كل من يقف في وجههم .

ويبدو ان اعضاء اللجنه المكلفه يريدوا ان يثبتوا ولائهم وطاعتهم لقادتهم في اللجنه المركزيه حتى يضمنوا مكان في اللجنه المركزيه القادمه او عضوية المجلس الثوري القادم او امكانية الترشح للمجلس التشريعي وسيصعدوا على جثث وفصل هؤلاء الكوادر المتهمين بالولاء لمحمد دحلان بالشبهه او باي شيء .

انا اقول ان محمد دحلان هناك موجود في الامارات ويعمل الان لدى حكامها كمستشار ويزيد من امواله ويتقاضى رواتب اضافه الى راتبه في المجلس التشريعي وبنفس اللحظه يجمعوا لهويحشدوا ابناء الحركه حوله ليس لشيء سوى لان كل فعل له ردة فعل مضاد وكل واحد بالعمليه يريد ان ينتقم ممن فصلوه من محبوبته وحركته التي دفع سنوات عمره من اجلها .

المؤكد ان اللجنه المركزيه ولجنة التجنح الفرعيه تريد ان يعلن كل المتهمين بالتجنح عن انهم ضد محمد دحلان شخصيا ويسبوه ويعلنوه وان يعلنوه بكل المواقع الالكترونيه حتى تثبت صحة مواقفهم ويخربوا علاقات هؤلاء الاجتماعيه والانسانيه مع محمد دحلان الذي ربطته والكثير من ابناء حركة فتح علاقه انسانيه وتنظيميه وعلاقة سجن وعلاقة عمل في مؤسسات السلطه يوم كان مسئول ويمثل الشرعيه الفلسطينيه بكل المواقع والمستويات التي تبوء فيها موقع تنظيمي .

في الدين الاسلامي حين يرتد المسلم عن اسلامه وقبل ان يتم تطبيق الشرع عليه يتم استتوابه وتركه عدة ايام من اجل ان يعود ويرجع الى عقله ويستغفر الله ويعود الى رشده قبل ان يتم تطبيق شرع الله وحكمه عليه وفي التجنح هل سيتم عرض الاستتواب على ابناء حركة فتح ويتم سؤالهم وتحذيرهم قبل ان يتم اتخاذ قرارات بحقهم بتهمة التجنح السؤال متروك لاعضاء لجنة التطهير العرقي من حركة فتح من انصار محمد دحلان .

والله العظيم ان العمل الايجابي والجاد والعمل التنظيمي الصحيح هو من يحصر كل الظواهر السلبيه واولها التجنح ويمكن ان يتم تدارك هذه الاشكاليه لو عملت اللجنه المركزيه بشكل صحيح وادت دورها وواجبها بالشكل المطلوب ولكن الي مابدهم يشتغلوا ويعملوا هم فقط الذين يقيموا الاخرين والذين اعطوا المثل السيء في العمل والاداء هم من يريدوا ان يحاكموا الاخرين ويعاقبوهم نعم الجمل لايرى عوجة رقبته .