ملحق صوت الأسير في جريدة الشعب الجزائرية نجمه مضيئة في سماء الاعلام العربي

0
228


كتب هشام ساق الله – اصدرت صحيفة الشعب الجزائريه اليومية ملحقها ال 33 والذي تصدره بشكل منتظم كل أسبوع ويوزع على المثقفين وابناء الشعب الجزائري والجاليه الفلسطينيه وكل المهتمين هذا الملحق الذي يثبت بان الشعب الجزائري مع شعبنا كما كان يحلوا للقياده الجزائريه ان تباهي الامه العربيه ظالم او مظلوم وهو وسام تقدير منها للحركة الاسيره الفلسطينيه واستمرار لعرض بطولات ومعانيات الاسير الفلسطيني الذي استلهم تجربته من وهج الثوره الجزائريه العظيميه المنتصره على طريق تحرير الاسرى من كل سجون العدو الصهيوني وقيام الدوله الفلسطينيه المستقله .

ان ماتقوم به صحيفة الشعب الجزائريه انما هو خطوه رائده ومتميزه ومتقدمه يتوجب ان تحذوا حذوها في كل الصحف العربيه فهي بحق صحيفه تحمل لواء الاسير الفلسطيني العربي او ان يتم طباعة هذا العدد الرائع والنوعي كل اسبوع في اكثر من دوله عربيه حتى يتم ابراز قضية الاسير الفلسطيني وتعريف كل عالمنا العربي بمعاناته وبطولته ونضاله بالتصدي لصلف السجان الصهيوني .

طباعة هذا الملحق وتعميمه على اكثر من دوله عربيه هو خطوه يجب العمل عليها بشكل سريع وضمن علاقات صحيفة الشعب الجزائريه واخائها مع صحف عربيه اخرى ويتوجب على الطافم الفلسطيني الذي يقوم باعداد هذا العدد العمل على تعميم هذه الظاهره الايجابيه وطباعة هذا الملحق باكثر من بلد عربي وداخل الوطن الفلسطيني .

الصحف الفلسطينيه الصادره بالقدس ومناطق السلطه الفلسطينيه يتوجب ان تاخذ جانب المبادره وتقوم احداها بطباعة هذا العدد وتعميمه مع الصحيفه لقرائها حتى يعرف شعبنا الفلسطيني مساندة الاخوه في الجزائر وبالاخص صحيفة الشعب الجزائريه تلك الصحيفه الرائده المتقدمه والنوعيه الملتصقه بالقضايا الكبيره والماسنده للشعب الفلسطيني فقضية الاسرى كانت ولازالت وستظل قضية من الطراز الاول التي لايختلف عليها احد من ابناء شعبنا .

يتوجب على الاخ الوزير عيسى قراقع ان يدعم اصدار هذا العدد الاسبوعي وان يمهر كل ملحق بمقال من مقالاته الرائعه فهو قبل ان يكون وزير للاسرى هو كاتب وصحافي ومبدع وهو اروع من يتحدث عن الاسرى لانه يعرفهم بشكل شخصي ولديه ذخيره من المعلومات والقصص والحكايا يتوجب ان يكون مقاله في كل عدد .

ويتوجب على الاخوه الذين يعدون العدد من ابناء شعبنا الي جانب اخوتنا الجزائريين ان يطوروا اداء هذا الملحق ويرفدوه بمقالات كتاب معروفين ومواضيع مميزه وتقارير خاصه تنشر فقط على صدر صفحة الشعب الجزائريه التي هي بحق صحيفه متميزه وقوميه من طراز فريد لاهتمامها بقضية الاسرى الفلسطينيين .

كل الاحترام والتقدير والمحبه لهؤلاء الرجال من مجلس ادارة تلك الصحيفه الرائعه ورئيس تحريرها ومدراء الأقسام المختلفة وكل افراد طاقمها العامل من صحافيين واداريين وموظفين وموزعين لتلك الصحيفه وكذلك الطاقم الفلسطيني الذي يقوم باعداد واخراج هذا الملحق الاسبوعي الرائع الى النور كل اسبوع فحتما سيكتب التاريخ باحرف من ذهب فعلكم الرائع هذا على طريق تحرير كل الاسرى العرب والفلسطينيين من سجون الاحتلال الصهيوني وستكونوا دائما انتم السباقين الاوائل حتى على أصحاب القضية نفسها بإصدار ملحق اسبوعي لقضية الاسرى العادله .

وكان قد أفاد الأخ عز الدين خالد المسئول التنفيدى ومسئول تحرير ملحق صوت الأسير في تصريح أعلامي ان جريدة الشعب الجزائرية أصدرت ملحق جديد من صوت الأسير وهو الملحق رقم 33 علي التوالي والعدد شمل تغطية متنوعة لواقع الأسري في سجون منوها الي ان عدد من الكتاب والإعلاميين الفلسطينيين والجزائريين شاركوا في الكتابة بالملحق الذي صدر اليوم الخميس الموافق 15-12-2011 بالتعاون والتنسيق بين صحيفة الشعب الجزائرية وسفارة دولة فلسطين وخُصِصَ عدد هذا الأسبوع من ملحق صوت ليتناول واقع الأسري الفلسطينيين في سجون الاحتلال وقضية القدس وممارسات الاحتلال التي تستهدف القدس وتعمل علي تهويدها ..

للإطلاع والتحميل الرجاء الضغط هنا
http://www.ech-chaab.com/archives/2011/12/151211+.pdf