نحيي في نيري على راي الخواجات

0
189

المصالحهكتب هشام ساق الله – وصلتني تعليقات كثيره من اصدقائي حول المقال الذي كتبته امس كذب كذب كذب كله كذب لا اصدق أي شيء يحدث حول مايجري حول بموضوع المصالحه ووصفني العديد منهم بالمتشائم وان هناك حراك غير عادي يجري على الارض غير كل الذي سبق وان الاجواء ايجابيه هذه المره كثيرا وحماس متساهله ومعنيه بانجاز الاتفاق اكثر من غيرها .

ولعل اجمل تعليق قاله لي صديقي خليهم يصدقوا هذه المره ويتمموا المصالحه للاخر ونطلع احنا الشعب الي كذابين ومستعدين ايضا لكل انواع العقوبات فهناك من يصطاد بالماء العكر ويحاول ان يغير ويبدل وكانه هو الوحيد الذي يرى الصوره ويستقرء المستقبل .

نعم لقد حددوا 5 اسابيع لتشكيل الحكومه وستبقى اللجان منعقده من اجل تطبيق كل الملفات مع بعضها البعض واحداث تقدم في كل الجوانب وخارطه الطريق بدات تتدحرج باتجاه اصدار مرسوم الرئيس بتشكيل الحكومه وتحديد موعد الانتخابات الرئاسيه والتشريعيه .

على راي الخواجات نحي في نيري كلها فقط 5 اسابيع وبعدها سنرى ان عدنا الى المربع الاولى من التراشق الاعلامي والتخويس والجوسسه والتنسيق الامني ووكلاء الاحتلال وكلام طويل من الاتهامات المتبادله نتمنى ان تستمر هذه الاجواء الايجابيه حتى نرى المصالحه نهاية النفق .

لم يتم اطلاق سراح المعتقلين السياسيين في كلا الجانبين ولم يتحدث عنهم احد وكانهم شيء مش كثير مهم لتحقيق المصالحه وارتضى وفد منظمة التحرير الفلسطينيه برئاسة عزام الاحمد ان يجتمع ببيت اسماعيل هنيه ومقر منظمة التحرير في غزه تحت سيطرة حكومة غزه ويتم استخدامه كوزارة عدل الله اكبر .

انا اقول ان المتفاوضين بين حماس وفتح لم يتضرروا كثيرا ويطبقوا املاءات حركة حماس ورغبتها بتحقيق اختراق في الحصار المفروض عليها وتستغل هذا الامر بتحسين وضعها الداخلي والسياسي وفرض شروطها وسط سقوط حلفاءها الاقليميين من الاسلام السياسي وسط انكباب من السلطه في رام الله تجاه تحقيق اختراق في المصالحه لغرض في نفس يعقوب .

ايش عليهم لم يتضرر أي منهم ولم يكتوي بنار الاعتقال السياسي واعتقال ابنه او زوج ابنته او احد من عائلته او جماعته بتهمة الاتصال برام الله وبالنهايه يجلسوا وياكلوا ومش ملاحقين مدح في بعض وبوس واكل ونكت وقصص وروايات ياعيني عليهم شو حلوين بيجننوا .

الله يرحم ابا على كل ماقيل في وسائل الاعلام من تبادل اتهامات فاليوم سيادة الرئيس القائد محمود عباس ياريت الي بيصرحوا بحفظوا ويبقوا على مايقولونه ولا يتركوا غدا او مستقبلا هؤلاء المتخصصين بالتهجم والسب والذين لايحفظوا الى مصلحات التخوين وبث الكراهيه .

لم يتحدثوا عن اصحاب الدماء والذين تضرروا من احداث الانقسام ولم يتحدثوا عن التعويض المالي ومعاقبة القتله المجرمين المعروفين بانهم شاركوا بقتل هذا او ذاك من كلا الطرفين الكل غارق في فرحة التوصل فقد سبق ان تكررت هذه الصوره عدة مرات وباشكال مختلفه وبالنهايه وصلنا الى مرحله جديده من السب والقذف والتهجمات وعدنا الى المربع الاول .